X

المراكز الثقافية التراثية تحتفل باليوم العالمي للمرأة وعيد الام

الخرطوم 23-3-2021(سونا) – احتفل المجلس القومي لرعاية الثقافة والفنون بالتعاون مع مجموعة المراكز الثقافية التراثية (مركز الصديقات – مركز الكنداكة – ملتقى المبدعين السودانيين )، باليوم العالمي للمرأة وعيد الام ، تحت شعار (المرأة تقود الثقافة والسلام والتنمية ) .

دكتورة علوية ياسين إبراهيم الامين العام المكلف للمجلس القومي لرعاية الثقافة والفنون حيت المرأة فى كل بقاع الوطن وهي صانعة النشاط الثقافي والسياسي والاجتماعي والتنموي ،ومربية الأجيال وأصبحت اليوم القيادية فى المجتمع ،كما حيت نضال الكنداكات والتغيير الذي احدثته  ثورة ديسمبر .

واشارت الى دورها الرائد فى المحافظة على العادات والتقاليد والتراث وتنمية الصناعات اليدوية .

دكتورة سمية حامد مختار مديرة مركز الصديقات الاستراتيجي للتدريب والتراث ،وصاحبة فكرة مجموعة المراكز لتجتمع فى ماعون واحد لنحتفل بالتنمية والسلام ،مشيدة بدور المرأة فى كل بقاع الوطن وهي تقود عجلة التنمية بالانتاج ،وتهيئي البيئة الصالحة لتربية الأجيال فى أصعب الظروف ليتحقق السلام الحقيقي .

أكد طه ياسين الامين العام لمنظمة التضامن والسلام والتنمية المجتمعية ، إن المرأة هي مفتاح النماء والرخاء والحاضر والمستقبل يجب أن تعطى حقها باعتبارها معنية بالثقافة والفنون والادب وصناعة السلام ،مشيرا الى أهمية السلام المجتمعي كمدخل لغايات الحرية والسلام والعدالة .

وأشار الى المناشط المتعددة والمتنوعة والتى تحتاج لحاضنة مجتمعية وأهم حاضنة هي المرأة ،وقال هنالك أعدادا هائلة تعرضن للتشرد يجب أن تعود النازحات الى مواطنهم الأصلية .

وقال إن الاحتفال رمزي لعكس وتفجير طاقات المرأة المنتجة فى مجالات المنسوجات والسعف والصناعات الجلدية والعطور والفخار وغيرها ،مضيفا نريد إعادة الثقة للمرأة ورعاية الحقوق وصناعة السلام .

دكتور أسعد عبدالرحمن الامين العام لمجلس التراث الثقافي وترقية اللغات القومي أعرب عن أمله أن يتم تطوير وتنمية المناشط التى تقودها المرأة والمحافظة على التراث وتنقله للأجيال .

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”