X

وكيل الزراعة يتوقع وصول إنتاج القمح إلى 200ألف طن

 الخرطوم 22-3-2021 (سونا)- أكد الدكتور عبدالقادر تركاوي وكيل وزارة الزراعة والغابات رئيس اللجنة العليا للمؤتمر الزراعي القومي الشامل، أن انعقاد المؤتمر اليوم  يأتي والسودان منفتح عالميا بعد غياب دام ثلاثين عاماً وحيا ثورة ديسمبر التي وصفها بثورة  الإنتاج والإصلاح، متوقعا أن يبلغ إنتاج القمح إلى 200ألف طن  خلال هذا الموسم.  
وقال خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الذي بدأ اليوم بقاعة الصداقة بالخرطوم وسط حضور مكثف  من وزراء الزراعة بالولايات والخبراء والمختصين في المجال الزراعي تحت شعار (نحو استراتيجيات وسياسات فاعلة للنهوض بالقطاع الزراعي) والذي تستمر أعماله لمدة ثلاثة أيام، قال إن وزارته تعمل ضمن خططها على إصلاح القطاع الزراعي بعد الدمار الذي شهده خلال الفترة الماضية.

وأشار إلى أن الوزارة قامت بإجراء دراسات واسعة والقيام بالمتابعة اللصيقة وتوفير المدخلات الزراعية بهدف تطوير القطاع الزراعي لأهمية دوره في الأمن الغذائي القومي، مشيدا بتجمع مؤتمر المهندسين الزراعيين وتعاونه  الجاد من أجل الإسهام في تطوير الزراعة.
وأعلن أن وزارته تخطط لزراعة نحو٩١٠ألف فدانا لمحصول القمح خلال هذا الموسم الزراعي، متوقعًا إنتاج ٢٠٠ألف طنا من القمح هذا الموسم.
وأبان ان من خطط الوزارة خلال المرحلة المقبلة تأهيل مشروع الجزيرة والتعاون مع الجمعيات الإقليمية والعالمية من أجل تطوير العمل الزراعي.
واستعرضت المهندس آمال حامد المنسق للمؤتمر برامج ورؤية قيام المؤتمر التي شملت استراتيجيات النهوض بالقطاع الزراعي وقدمت تنويرًا عن تطوير وتفعيل دور الزراعة لتواكب مع شعارات ثورة ديسمبر العظيمة مبينة ان الإعداد للمؤتمر بدأ منذ العام الماضي.
وقدمت في الجلسة الثانية للمؤتمر عدة أوراق عمل منها السياسات الزراعية الكلية القطاعية وورقة عن الأمن الغذائي وورقة عن قضايا النوع الاجتماعي وتمكين المرأة في الزراعة والأمن الغذائي والقوانين الزراعية والموارد البشرية وتدريب وتشغيل الشباب وورقة عن الموارد الطبيعية والمناخ والتسويق والتصنيع  الزراعي  اضافة الى ورقة عن مشاريع الأيلولة.

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”