X

حـزب المؤتمـر السـوداني يحتسب المهندس عبدالكبير آدم عبدالكبير

الخرطوم 21-3-2021م (سونا) – ينعي حزب المؤتمر السوداني بمزيد من الحزن والأسى، المهندس عبدالكبير آدم عبد الكبير الذي انتقل إلى رحمة ربه فجر اليوم الأحد  ٢١مارس ٢٠٢١م و ذلك اثر إصابته بفيروس كورونا.

ويعد الفقيد ثاني رئيس لحزب المؤتمر السوداني في الفترة من العام 1999م إلى العام 2000 وعضو المجلس المركزي للحزب  وهو أحد المؤسسين لحزب المؤتمر السوداني وللقطاع الهندسي بالحزب  وعضو مجلس القطاع الهندسي  وعضو هيئة التنسيق، حيث كان الفقيد قيثارةً من قيثارات النضال الوطني ، صرحاً شامخاً في مقاومة الدكتاتورية بصدق وتفاني نبيل  رمزاً مؤتلقاً من رموز حزب المؤتمر السوداني، حيث تولى رئاسة الحزب في أوج قمع نظام الإنقاذ البائد  فقد كانت إسهاماته ومواقفه في كل شأن سوداني بمثابة منارات على طريق الماجدات والأماجد في الحزب ، كلما أظلمت دروبهم أرسلت ومضات ساطعة تلهمهم مزيدا من الصمود والبذل والعطاء في اتجاه بوصلة المصلحة الوطنية الصرفة.

 وظل الفقيد يمد جسور التواصل الإنساني والإجتماعي مع الماجدات والأماجد في الحزب دون حدود ، ملازماً لهم في أفراحهم وأتراحهم دون كلل أو ملل في أبهى صور الرفقة الطيبة يشهد له الجميع بحسن الخلق وطيب المعشر وعفة اللسان واليد  وإننا بفقده الأليم نفقد قائداً عظيماً ملهما من قادة حزبنا

والوطن.

ويرسل حزب المؤتمر السوداني عميق المواساة لأسرته الكريمة ولأهله وعشيرته وأصدقائه وعارفي فضله  ونعزي كل الماجدات والأماجد في الحزب

و مؤتمر الطلاب المستقلين  ونبتهل بالدعاء للفقيد بوافر الرحمة والمغفرة ، وسوف يكون دار الحزب مفتوحا لتلقي العزاء غداً الإثنين في تمام الساعة ١ ظهراً  ونهيب بالجميع بضرورة الحرص على الإجراءات الوقائية والحفاظ على المسافات الآمنة والتعقيم ولبس الكمامات أثناء تلقي وتقديم واجب العزاء.

 

 

 

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”