X

حامد البشير :جمع السلاح خطوة استراتيجية لإعادة المدنية

كادقلى 15-3-2021 (سونا)- اكد والي جنوب كردفان الدكتور حامد البشير إبراهيم ان جمع السلاح سيظل هو الخطوة الاستراتيجية لإعادة المدنية في المجتمع.

وقال الوالي لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الصلح بين مكونات  قبائل محلية ابوكرشولا أن الولاية شهدت موجة عارمة من تفشي ظاهرة العنف الاجتماعى وتضاؤل فرص التسامح والايثار بين الكيانات القبلية، وأضاف الصراع حول الموارد أصبح اس الصراعات سواء كان في الزراعة اوالرعي .

وقال حامد البشير ان الأمن مسئولية تكاملية بين السلطة المحلية والدولة والمجتمع مشيرا إلى أن الحكومة تضطلع بدورها في إعادة بناء وتحديث المؤسسات لتزيد من قوة الدفع الذاتي التي أصابها بعض الخمول والانهيار داعيا الشباب بان يعي دوره في السلم المجتمعي باعتبارهم ضحايا لصراعات سياسية والتفلتات الأمنية ذلك من أجل تغيير حمل السلاح الى حمل الكتاب المدرسي، وأردف قائلا إن الفئة العمرية من الشباب من (15) سنة الى (35) سنة هم الأغلبية في المجتمع وعانوا كثيرا من انتشار الأسلحة حتى أصبح ملكية الفرد أكثر من قطعة سلاح.

لافتا إلى أن جمع السلاح سيظل هو الخطوة الاستراتيجية لإعادة المدنية في المجتمع مجدداً الدعوة للقائد عبدالعزيز الحلو للإنضمام لركب السلام والاستجابة لصوت المواطنين وقال ان التسامح هو الحل الأمثل لمعالجة المشاكل.

فيما أبدت الأطراف المعنية بالصلح الذي جاء تحت (شعار التعايش من أجل السلام) ترحيبهم الكامل بلجنة الوساطة ومساعيها للصلح بين القبائل بمحلية ابوكرشولا مطالبين بتوفير الحماية من قوات مشتركة مع توفير الخدمات الأساسية وفرض هيبة الدولة والقانون،  وأطراف الصلح هم قبيلة الأسرة، والعياتقة قبيلة الطوقية والمسيرية بالإضافة الى قبيلة السلامات.

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”