عام / مدير الجامعة الإسلامية : الجودة مطلب شرعي ووطني.. ولا بديل عن الإتقان

المدينة المنورة 14 ربيع الأول 1440 هـ الموافق 22 نوفمبر 2018 م واس أكد معالي مدير الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الدكتور حاتم بن حسن المرزوقي, أن الجامعة تعتمد في عملها على الإتقان وضبط الجودة لمنسوبيها من أساتذة وإداريين وطلاب, مبيِّنًا أن حصول الجامعة هذا العام على جائزة الملك عبدالعزيز للجودة يزيد من إصرار الجامعة على المحافظة على هذا المكتسب وتطويره ونشره في المجتمع، لاسيما وأن الإتقان وضبط الجودة مطلب شرعي وتحقيق لتوجهات القيادة الحكيمة. جاء ذلك في كلمة ألقاها معاليه خلال اجتماع فرق الجودة في مجلس الجامعة بمناسبة “اليوم العالمي للجودة”, موضحا أن الجودة عملية مستمرة ومطلوبة من كل فرد في الجامعة, مشيدًا بما عُرف عن طلاب الجامعة وخريجيها من تجويد لأعمالهم. من جهته أوضح وكيل الجامعة الإسلامية للتطوير والاعتماد الأكاديمي الدكتور عبد الله بن محمد العتيبي, أنه جرى اعتماد عدد من الفعاليات ضمن برنامج احتفاء الجامعة باليوم العالمي للجودة الذي يعيشه العالم في شهر نوفمبر من كل عام، تتضمن إقامة بعض الندوات وورش العمل, مشيرًا إلى أن هذه المشاركات تأتي إلتزامًا من الجامعة الإسلامية في نشر ثقافة الجودة وتعزيز مبادئ الجودة لدى منسوبيها بمختلف مستوياتهم من أعضاء هيئة تدريس وإداريين وطلاب والتي تسعى دومًا لتحقيق أهدافها. من جانبه بيّن عميد الجودة والاعتماد الأكاديمي الدكتور صالح العواجي, أن الجامعة حصلت على عدة إنجازات دولية ومحلية في مجال الجودة ولا زالت تسعى أيضًا إلى المزيد، كما قامت العمادة بإصدار نشرة إلكترونية وإقامة عدة ندوات وورش تدريبية خلال هذا الأسبوع، ومن ضمنها ورشة تدريبية بعنوان (مصفوفات مخرجات التعلم) وندوة بعنوان (الجودة أساس الثقة), موضحًا أن فعاليات الأسبوع بلغت ١٥ ندوة ومحاضرة وورشة عمل، في جميع الجهات التعليمية بالجامعة حول مفاهيم وآليات عمل الجودة. // انتهى // 19:22ت م 0260

اترك رد