X

الاردن تستانف استيراد اللحوم من السودان

 

الخرطوم 14-3-2021(سونا)- استوردت المملكة الاردنية الهاشمية اكثر من (٢٦) طنا من اللحوم السودانية بداية هذا الشهر الحالي بعد إنقطاع دام لاكثر من (١٠ ) اعوام .

كشف ذلك لوكالة السودان للانباء (سونا) في حوارعبر اتصال هاتفي معالي وزيرالزراعة الاردني خالد موسى شحادة ف مؤكدا ان العلاقات الأردنية السودانية ممتدة على الدوام ومتينة للارتباط الوثيق بين الشعبين الشقيقين  وان هذه الخطوة تسهم  بصورة كبيرة  في رفع اقتصاد البلدين وتمتين علاقة الشعبين القديمة المتجددة .  

واوضح معالي الوزير أن الاردن من اوئل الدول التي استثمرت في السودان عبر مشروع البشائر في الشمال السوداني وهو استثمار اردني على اراضي سودانية ويعد نموذج يمكن تطويره بالتعاون مع القطاع الخاص الاردني الاستفادة من المحجر الحيواني الصحي المتوفر في إطار المشروع مؤكدا انهم وعبر لجان على مستوى حكومي رفيع المستوى يتم اشراك القطاع الخاص في جميع الاجتماعات واللقاءات لخلق علاقه ايجابية وحوارات لتسليط الضوء على الفرص المتاحه والقوانين والانظمه والتسهيلات التي تستقطب المستثمر الاردني.

 وحيا معالي الوزير المستثمرين الاردنيين في السودان والذي يتجاوز عددهم 300 مستثمرا في كافة المجالات وبرأسمال يتجاوز مليارات الدولارات حيث وجدوا المحبه والرعايه من الشعب السوداني

 وقال الوزير الاردني  انه ومنذ عدة سنوات واللقاءات بين مسؤولي البلدين مستمرة  في كافة المستويات بهدف ذيادة حجم التبادل التجاري الا ان ذلك اصطدم احيانا بالابعاد اللوجستيه  واحيانا بأبعاد فنية مرتبطة بمنظمات دولية تلزم بمنشورات منظمة صحة الحيوان التي تسمح بإستيراد اللحوم منزوعة الغدد والعظام مضيفا انه في هذا الصدد زار الخرطوم عدة مرات لدراسة إمكانية المساعدة في حل الإشكالية مع منظمة صحة الحيوان العالمية ولكنه لم يتلق اية استجابة  سابقا معربا عن امله ان يجد من القيادة الجديدة التعاون وان تمنح الاردن رخص استيراد من السودان الشقيق .

 

واشار الوزير في حديثه (لسونا) ان الاردن من البلدان الفقيرة مائيا وقد تكون من أفقرها عالميا ولكن العمل على توظيف التكنولوجيا مكنها من الوصول لافضل عائد للمتر المكعب وان المزارع الاردني مكافح وعصامي ويتابع كل ما توصلت له التطورات العلمية من حيث المنتج او مدخلات الانتاج بما يتواءم مع متطلبات السوق المحلي والخارجي..

 وشدد معالي الوزير على اهمية  الرقابة المرتبطة  بصحة الانسان خاصة  صحة الحيوان بإعتبارها الاقوى اثرا على صحة الانسان مع الالتزام بكافة المتطلبات الفنية الدولية وفي كافة المجالات وعدم التهاون  في التطبيق حتى لا يتم  حرمان منتجنا من التصدير مما يؤثر سلبا على الاقتصاد ككل 

واضاف الوزير ان الاردن كغيره من الدول تأثر بشكل كبير من وباء الكورونا ولكن  القطاع الزراعي تمكن من التغلب على كل المعوقات واستمر بتوفير المتطلبات اليومية للمواطن من الخضار والفواكه. واللحوم وفي حالة اي نقص يتم التعويض عنه بالاستيراد من الخارج.

وان الحكومة تعتمد في قراراتها على معادلة توازن بين متطلبات الاستهلاك ومصلحة المنتج والمستثمر علاوة على ان قضية الامن الغذائي تولى اهتمام على مستوى جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين وتوجيهاته لتوفير المواد الغذائية وبأسعار مناسبة ومن كافة المصادر  في العالم مبينا تحقيقهم  الاكتفاء الذاتي في معظم اصناف الخضار وبعض اصناف الفاكهة والتصدير سنويا حوالي 500الف خروف محلي الى دول  الخليج العربي.

<

p style=”text-align:right”> 

وكالة السودان للأنباء  ” سونا ”