السودان يتلقى موافقة فرنسية للمشاركة في اجتماع لدول الجوار الليبي بالخرطوم

الخرطوم: باج نيوز

قالت الحكومة السودانية، يوم الخميس، إنها تلقت موافقة من نظيرتها الفرنسية، للمشاركة في اجتماعٍ لدول الجوار الليبي، مقرر أن تستضيفه الخرطوم في 29 من نوفمبر الجاري.

وكان وزير الخارجية، الدرديري محمد أحمد، الحكومة الفرنسية، قد وجه الدعوة للجانب الفرنسي، إبان زيارته لباريس ضمن جولة أوروبية تغطي أربعة بلدان.

وطبقاً لبيان صادر عن الخارجية السوانية، وصل (باج نيوز)، فإن مستشار الرئيس الفرنسي للشؤون الإفريقية جنوب الصحراء، فرانك باريس، أكد موافقة بلاده على المشاركة في الاجتماع.

ووفق البيان، شدَّد الدرديري، على عزم السودان التعاون مع فرنسا في جميع المجالات، وقدَّم شرحاً لجهود بلاده لتحقيق الأمن والسلام في دول الجوار، والتنسيق مع الاتحاد الإفريقي، لإنجاح مبادرته فيما يتعلق بالأمن والإستقرار في إفريقيا الوسطى.

وفي ختام زيارته إلى باريس، التقى الدرديري، مجموعة من الشركات ومؤسسات الأعمال في اجتماعه بغرفة التجارة الفرنسية، وأبدى عدد من ممثلي الشركات عن رغبة القطاع الخاص الفرنسي لاستكتشاف السوق السوداني والإستثمار المشترك خاصة في قطاعات الصمغ العربي والطاقة وتطوير المواني والاتصالات والتعدين.

وبدأ وزير الخارجية السوداني، الثلاثاء الماضي، جولة أوروبية تستمر 7 أيام، تشمل 4 دول، فرنسا، وألمانيا، وبلجيكا، وبريطانيا، بالإضافة إلى رئاسة الاتحاد الأوروبي.

اترك رد