X

نظارات البجا تقرر “التصعيد الثوري” ضد قرار تعيين الولاة

كسلا : انتصار تقلاوي

صعدت نظارات البجا والعموديات المستقلة، برئاسة الناظر محمد الأمين ترك، من لهجتها ضد قرار تعيين واليي كسلا والقضارف.

وقررت نظارات البجا، بعد اجتماع عُقد اليوم “الخميس”، في الخرطوم، عدم الاعتراف بأي قرار مركزي يتعلق بحكم الإقليم وإدارته مالم يتم التوافق حوله، والرفض القاطع لقرار رئيس الوزراء بتسمية ولاة لولايتي كسلا والقضارف قبل التوافق حولهما، سيما الأجانب منهم.

واتخذت النظارات قراراً بالتصعيد الثوري في كل محليات وولايات الإقليم، واغلاق إقليم البجا كاملاً في وجه الخرطوم وحكومتها، وتتريس الطريق القومي في كل القرى والمدن والكباري، واطلاق المواكب والمسيرات السلمية والاحتجاجات.

وأعلنت نظارات البجا، في بيان لها، عن اعتصام مفتوح يبدأ من يوم غد “الجمعة”، أمام مباني أمانة الحكومة بولاية كسلا، حتى يتم تنفيذ مطالب البجا، على أن يعقبه اعتصام مفتوح وإغلاق تام لمنطقة (العقبة) على الطريق القومي بولاية البحر الأحمر حتى تتم الاستجابة.

وهددت النظارات، في حال عدم الاستجابة لمطالبهم؛ بإعلان منطقة البجا إقليماً واحداً وفق حدوده التاريخية المعروفة، على أن يتم إعلان حكومة ذاتية مؤقتة للإقليم؛ تطالب بحق البجا في حكم ذاتهم وتخيير مصيرهم بعيداً عن الظلم، وإعلان مجلس إقليمي تشريعي، وأن تظل كل الخيارات مفتوحة ومتاحة أمامهم – حسب تعبير البيان.

صحيفة مصادر