X

تِرك: نرفض تعيين ولاة الشرق وسنحارب “الاستعمار الجديد”

أعلن ناظر عموم البجا، محمد الأمين ترك، رفضهم لتعيين الولاة بالولايات الشرقية دون مشاورتهم، وتوّعد بمناهضة الأمر بكل الوسائل المشروعة، وإعلان الحرب على الحكومة المركزية.

ووصف ترك، في تسجيل صوتي، حصلت عليه (مصادر)، ما يحدث في تعيين ولاة شرق السودان بأنه “مؤامرة ضد البجا”، ستقود إلى “فتنة جديدة”، وأضاف :” نقول لحمدوك إن اختيارك للولاة من غير مشورتنا فتنة جديدة، وهو إعلان للحرب ضد البجا”، وزاد :”هذه مهزلة ولن تقود للاستقرار”، وتابع :” نحن حاربنا الاحتلال، ومستعدون لمحاربة الاحتلال الجديد”.

وشدد ناظر عموم البجا، على ضرورة اختيار ولاة الشرق من أصحاب الثقل الجماهيري، ورأى أنهم هم “الأحق بالمنصب”، خاصة في ولاية كسلا، ودعا رئيس مجلس السيادة ونائبه الأول إلى التدخل السريع لمعالجة الأمر، وأضاف :”لن يحكمنا حزب وبضاعته مردودة عليه، وكيكة الأحزاب مرفوضة، وإقليم البجا للبجا”، وتابع حديثه :”نحن نريد حرية وسلام وعدالة، ونحن جاهزون للدفاع عن حقوقنا”.

وجدد ترك، رفضهم لمسار الشرق بمفاوضات السلام بجوبا، وقال :”إن ما يدور في جوبا مرفوض تماماً، ولن نشارك في هذا المسار،  والجبهة الثورية تريد أن تفرض واقعاً جديداً، والشرق يُحكم بأهله”.

صحيفة مصادر