X

“أم شوكة” بولاية سنار تنتفض احتجاجاً على مستثمر

أم شوكة : خالد الغالي

يضرب مدينة أم شوكة بولاية سنار، الاهمال والمعاناة والتغييب من السلطات المحلية، في أعقاب منح الحكومة مستثمراً أجنبياً مساحات من أراضيهم.

وفوجئ مواطنون الأحياء الجديدة في أم شوكة التي تبعد (40 كيلومتر) من سنار، بوجود آليات حفر قنوات لتجهيز أراضٍ زراعية، وعندما استفسروا من الأمر اتضح أن مستثمراً وقع عقد مع جمعية المزارعين وإدارة الاستثمار بوزارة الزراعة الولائية، بغية قيام مشروع في منطقة جزء منها مأهول بالسكان، الشيء الذي قاد سكان المنطقة لاستنكاره، لجهة أن الموقعين لم يضعوا اعتباراً للمتضررين من الذين سيتأثرون من تبعات عمليات الزراعة والري (حشرات وأمراض).

وسارع مواطنو أم شوكة بالاعتصام المفتوح، في مسعى منهم إلى الاستماع إلى آرائهم ومعالجة قضيتهم، وأكد المعتصمون استمرارهم في المطالبة بالحقوق العادلة التي لا يظلم فيها، وأشاروا في حديثهم لـ(مصادر)، إلى تجارب سابقة مع مستثمرين أضرت بمواطني المنطقة.

في الأثناء، أكد المستثمر جاهزيته للجلوس مع سكان أم شوكة، خاصة في المناطق الشرقية (جوار المشروع) لتوضيح نقاط اللبس وسماع آرائهم بغرض استصحابها.

يذكر أن أعداد من مواطني أم شوكة، قاموا بشراء أراضٍ زراعية واستخدامها كمساكن مع التمدد السكاني وتوقف المشروع منذ منتصف التسعينيات من القرن الماضي.

صحيفة مصادر